طلب حضانة طفل بالكويت- وطنك
طلب حضانة طفل بالكويت- وطنك

طلب حضانة طفل بالكويت ونظرة على قانون الأحوال الشخصية الكويتي الجديد

حالات عديدة من الصراعات الأسرية تنتهي بتقديم طلب حضانة طفل بالكويت فالمشاكل والخلافات التي تنتهي بالطلاق والصراع على حضانة الطفل من أكثر الأمور القانونية الشائكة في العديد من الدول ضمن قوانين الأحوال الشخصية.

قانون الأحوال الشخصية الكويتي الجديد

"<yoastmark

استحقاق الحضانة

نص القانون الكويتي ضمن المادة رقم 198، حق الأم في حضانة الطفل بالإجماع على ذلك.

ثم أم الأم “الجدة” وإن علت، تنتقل الحضانة بالترتيب التالي؛

الخالة ” تقدم الشقيقة”، خالة الأم، عمة الأم، أم الأب، ثم الأب، الأخت “تقد الشقيقة، ثم من كانت لأم، ثم لأب”، العمة، عمة الأب، خالة الأب، بنت الأخ، بنت الأخت.

في حالة عدم وجود مستحقي الحضانة ضمن هؤلاء، يتم نقل الحضانة إلى الوصي المختار، ثم بعد ذلك الأخ، ويليه الجد العاصب، ثم الجد الرحمي، يليه ابن الأخ، يليه العم، يليه ابن العم.

وفي نهاية المادة، إذا ما تعدد المستحقون للحضانة وكانوا في درجات واحدة كتعدد الأخوات، فالقاضي يختار الأصلح من بينهم وفقا لشروط وضوابط.

شروط طلب حضانة طفل بالكويت

  • يجب أن يكون مستحق الحضانة بالغ وعاقل.
  • لديه القدرة على تربية الطفل والاعتناء به صحيا وأخلاقيا.
  • يجب أن يكون الحاضن محرما للأنثى، ولديه من يصلح من النساء للحضانة.

اقرأ أيضاً: تجديد البطاقات المدنية أون لاين في الكويت e.gov.kw

سن حضانة الطفل الذكر

تستمر حضانة الطفل الذكر حتى سن البلوغ، بينما تستمر حضانة الأنثى حتى زواجها.

سقوط طلب حضانة طفل بالكويت

  • تسقط حضانة الحاضنة إذا تزوجت بغير محرم للطفل المحضون.
  • السكوت عن حق الحضانة للطفل لمدة عام كامل يسقط حقه في طلب الحضانة بالكويت.
  • تسقط الحضانة من الحاضنة الغير مسلمة عند بلوغ الطفل سن يميز فيه الأديان خوفا عليه من أن يتبع دين غير الإسلام.

حق الرؤية

يأتي في نص القانون الكويتي حق رؤية الأبوين والأجداد للطفل المحضون، ولا يجب على الحاضن منعهم من رؤية الطفل.

نفقة الحضانة

تستحق الحاضنة الحصول على نفقة حضانة ولا يشترط حدوث الطلاق لحصول الحاضنة على النفقة، وتسقط النفقة في حالة ترك الأم أولادها في رعاية أبيهم.

انتهاء الحضانة

تنتهي حضانة الأم للأطفال في عدة حالات، عند وصول الفتي إلى سن البلوغ، والفتاة حتى زواجها كما يمنع على الزوجة السفر بالأطفال المحضونة، والإقامة في دولة أخري إلا بعد أخذ الأذن من الأب أو الوصي عليها.

طلب الحضانة بالكويت من أجل تربيته تربية شرعية والاعتناء به صحيا، وتذهب أحقية الحضانة لمن يولي الطفل الاهتمام والرعاية.